Share |
انت هنا الان : > > موضوع منشور

بحضور رئيس جامعة بابل تمت مناقشة رسالة الماجستير الموسومة (تأثير الهيدروكسي ابتايت على بعض الخواص الميكانيكية لمواد حشوات الأسنان)

09/06/2014 10:25
نشر الموضوع بواسطة وسام عماد ناجي المعموري  / تحت اشراف شعبة الاعلام في رئاسة الجامعة

بحضور رئيس جامعة بابل الأستاذ الدكتور عادل هادي البغدادي وعميد كلية هندسة المواد الدكتور كاظم فنطيل السلطاني وعدد من أساتذة الكلية ناقشت طالبة الماجستير أنس كريم حسين من  كلية هندسة المواد بجامعة بابل في رسالتها بتخصص المواد اللامعدنية الموسومة"تاثير الهيدروكسي ابتايت على بعض الخواص الميكانيكية لمواد حشوات الاسنان “Effects of Hydronyanat.te on some mechanical properties on dental filling materials”
وقالت الباحثة ان حشوات الاسنان المستخدمة في تحشية وعلاج الفجوات وجراحة الترميم في طب الاسنان عادة ماتكون من مواد مركبة ( Resin-based composite) تتكون من الراتنج الاساس المقواة بمالئات سيراميكية او زجاجية حيث ان البحوث الحالية في مجال مواد حشوات الاسنان تركز على تطوير نظام تقوية الراتنج بالمالئات من بين كل مالئات التقوية , الهيدروكسي ابتايت (Hydroxyapatite) , كما ان المكون الرئيسي للعظام والاسنان ينال الاهتمام الواسع من الباحثين كمادة سيراميكية حياتية (Bioceramic) ونظرا لمواصفاته المتميزة مثل صلادته المقاربة للعظام وتوافقيته الحياتية مع انسجة وعظام الجسم. وان الانكماش بعد البلمرة هو من اهم المشاكل التي تحدد مدى نجاح استخدام حشوات الاسنان طبيا  كما ان الكلفة لها التأثير في تطبيقات الحشوات في الاسنان.



مضيفة انه تم دراسة تأثير اضافة نسب مختلفة (5%,10%,15%) من مساحيق الهايدوكسي ابتايت مصنعة بتقنيات البحث ذات قياس مايكروي واخر نانوي بدون ومع اضافة حامض السترك كعامل مجانسة (coupling agent) متوفر ونسبيا لم يستخدم سابقا الى راتنج (Composan LCM) على الصلادة,الانضغاطية,الانكماش وعمق التقسية بضوء الهالوجين للحشوات الناتجة.مبينة انه تم تصنيع المسحوق النانوي بطريقة الترسيب الكيميائي والمساحيق المايكروية وكانت بنوعين تم تصنيعهما من مصادر طبيعية فالنوع الاول من قشور البيض والثاني من عظام الاسماك واستخدمت فحوصات مثل (XRD, SEM,TEM,)وفحص الحجم الحبيبي لغرض فحص البنية والمركبات واحجام الدقائق المصنعة  وتم اختبار صلاحية الحشوات المنتجة للاستخدام الحياتي في الاسنان بأستخدام محلول اللعاب الصناعي.



مضيفة ان نتائج الدراسة اثبتت نجاح البحث اقتصاديا وفنيا في استخدام المساحيق البلورية المصنعة بتقنيات البحث في انتاج حشوات اسنان حققت النتائج المطلوبة منها بأقل اضافات من (HA) بالمقارنة مع الحشوات المستخدمة حاليا,واعطت حشوات (15% HA) المجانسة افضل النتائج من ناحية الصلادة,الانضغاطية,الانكماش وعمق التقسية.



وتابعت الباحثة بالقول: لقد أدت زيادة نسبة (HA)لكل انواع المساحيق من (5%) الى (15%)الى زيادة الصلادة والانضغاطية للحشوات واعطت الحشوات النانوية المجانسة نتائج افضل من الحشوات المايكروية التي كانت هي افضل من تلك النانوية غير المجانسة وان  السبب في ذلك يعود للتوزيع المنتظم لمسحوق (HA)المشاهد في البنية المجهرية عند استخدام عامل المجانسة وتجمع المسحوق النانوي عند عدم استخدامه كما وجد أيضا بأن أضافة مسحوق (HA) أدت الى نقصان الانكماش وزيادة عمق التقسية الى حد معين واعطت الحشوات المجانسة نتائج افضل من تلك المايكروية وأثبتت نتائج فحص العينات بأختبار اللعاب صلاحية الحشوات المنتجة للاستخدام الحياتي في الاسنان .

بقلم/رافع عبد القادر

  Label

خــاص بالصحــافــة

معلومات الاتصال بالمكتب

يكون ارسال المشاركات لمدير الموقع لغرض تحريرها ونشرها ضمن المركز على عنوان الشبكة البريدي


      RSS news Feeds University of Babylon